تمتّع بالعديد من الفوائد بمُمارستك لرياضة السّباحة

تعد السباحة من أفضل التمارين الرياضية التي يتم اختيار ممارستها عند التفكير بالالتحاق بجيم للرجال أو جيم نسائي في ابوظبي؛ فهي أكثر فاعلية من بعض التمارين المشهورة مثل رفع الأثقال والجري، كما أنها رياضة ممتعة وتعد مهارة مهمة في الحياة، وتتميز عن غيرها من التمارين الأخرى بانخفاض فرص التعرض الإصابة أثناء ممارستها، هذا بالإضافة إلى فوائدها العديدة والمتنوعة؛ فهي تستهدف العديد من أعضاء وأجهزة الجسم المختلفة مما يعود بالنفع عليها جميعاً، بالإضافة إلى إمكانية ممارستها لدى بعض الحالات الخاصة كما هو الحال لدى مرضى السكري والحوامل والأطفال مثلاً، وإليكم بعض فوائد السباحة للجسم:

  • تقوية العضلات: غالباً ما تكون حركة الجسم أثناء السباحة مخالفةً لحركة الماء، وهذا يعني أن عضلات الجسم تبذل مجهوداً كبيراً لمقاومة حركة الماء مما يساهم في تقوية وبناء العضلات، وكلما كان عمق الماء أكبر كانت مقاومة حركته موزعة على جميع أعضاء الجسم بالتساوي أكثر، ويعتمد ذلك أيضاً على طبيعة حركات السباحة المُؤديَة، بالإضافة لذلك فإن السباحة تقوي عضلة القلب.
    • تقوية العظام والمفاصل: تساهم حركات السباحة في تعزيز قوة العظام، إذ بإمكانها أن تمنع فقدان كتلة العظم الناتج عن التقدم في السن، كما تعد السباحة من الرياضات التي تكافح هشاشة العظام وتقلل آلام والتهاب المفاصل؛ إذ لا تضغط على المفاصل والهيكل العظمي، كما أنها تفيد في تحسين مرونة الجسم.
  • تقوية الرئتين وتحسين أدائها: تساعد السباحة على تقوية الرئتين وزيادة قوة تحملهما واستيعابهما للأكسجين، كما تفيد في تنظيم معدل التنفس، بالإضافة إلى مساهمتها في تقليل نوبات الربو لدى المصابين.
  • المساعدة في إنقاص الوزن: تعد السباحة وسيلة فعالة لإنقاص الوزن إذا تزامنت ممارستها مع اتباع نظامٍ غذائيٍ مناسبٍ، وذلك نتيجة استخدام جميع عضلات الجسم في العملية، ولهذا دور كبير في التخلص من الترهلات وحرق السعرات الحرارية، بالإضافة إلى المساعدة في شد عضلات البطن، كما أن السباحة تساهم في تقليل مستوى الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم، ويمكن القول بذلك أن ممارسة السباحة تعد كممارسة التمارين المتنوعة في افضل نادي رياضي في ابوظبي من حيث فعاليتها.
  • تحسين الحالة المزاجية: تساهم السباحة في التخلص من التوتر والقلق وآثار الإجهاد، وتساعد على الاسترخاء والراحة، كما أنها تساهم بإفراز هرمونات تحسين الحالة المزاجية.
  • المساعدة في تنظيم مستوى السكر بالدم: لا سيما لدى مرضى السكري ولكن يتوجب عليهم الالتزام ببعض التدابير والاحتياطات.

تعلّم أفضل الخطوات لتقي نفسك من الإصابة بآلام الرقبة

على الرغم من أن ألم الرقبة يعتبر بمثابة شكوى عامة يعاني منها معظم الأفراد؛ نظراً لتأثير الوضعيات الخاطئة للجسم على عضلات الرقبة وتسببها بتشنج هذه العضلات، إلا أنها تبقى من المشكلات الصحية التي تتطلب الكشف المبكر وعدم التغافل عنها أبداً؛ فبعدم علاج مسببها ستتطور ليصبح تأثيرها على الجسم أوسع، وستحد بشكل أكبر من القدرات الحركية وتجعلها مصحوبة بالآلام والانزعاج وعدم الراحة، أي أنه لا بد من الحصول على العلاج المناسب والسريع من خلال الإجراءات الطبية الموصوفة، وتعزيزه بخيارات العلاج الطبيعي الناجعة والفعالة من خلال مركز حجامة دبي الموثوق والمعتمد.

كما يُقال دوماً، درهم وقاية خير من قنطار علاج، ولذلك لا تتوانى عن تطبيق الإجراءات والنصائح التي تساعدك على وقاية نفسك من الإصابة بآلام الرقبة، ومن أبرزها وأكثرها نجاعة بالتجربة الطبية:

  • الحرص على اتخاذ الوضعية الصحيح للجسم في مختلف الأوضاع، أي عند الجلوس وعند الوقوف، والتي تتمثل بالحفاظ على استقامة الكتفين مع الوركين، وأن مستوى الأذنين فوق الكتفين مباشرةً.
  • الامتناع قدر الإمكان عن حمل الأثقال على الكتفين، كحمل الحقائب الثقيلة ذات الأربطة؛ فهذا الوزن من شأنه إجهاد الرقبة.
  • عدم البقاء على وضعية واحدة لفترة طويلة من الوقت؛ فاحرص على تغيير وضعيتك بالتجول في المكان أو تمديد رقبتك وكتفيك من وقت لآخر، وخاصة إذا كنت تعمل على جهاز الكومبيوتر أو على المكتب.
  • ضبط وضعية النوم لتكون صحيحة تماماً، وذلك بمراعاة تسطيح عضلات العمود الفقري من خلال استخدام مخدة صغيرة، والنوم على الظهر مع رفع الفخذين على مخدات، بالإضافة للتأكد من كون الرأس والعنق على مستوى واحد مع الجسم.
  • تجنب الوضعيات الصغيرة غير الصحيحة للرقبة، والتي تعتقد بعدم تأثيرها مثل وضع الهاتف بين الكتف والأذن عند التحدث.
  • لا ضير من تعزيز صحة عضلات الرقبة والعمود الفقري من خلال تطبيق إجراءات العلاج الطبيعي من وقت لآخر، من بينها التدليك العلاجي والتدليك للاسترخاء، والحجامة، وحتى العلاج بالابر الصينية وما إلى ذلك من خيارات علاجية مثبتة الفعالية على مدار آلاف السنين.

أبرز ما يمكن معرفته حول تخصّص الدّراسات الإسلاميّة

يُعتبر تخصص الدراسات الإسلاميّة أحد أهم التخصصات الجامعية، شأنه بذلك شأن درجات البكالوريوس أو ماجستير في القانون أو إدارة الأعمال أو الطب أو غيرها؛ فهو يختص بدراسة مبادئ العقيدة الإسلامية وسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، كما يعتبر أهم الأقسام التي تعرف الطلبة بمدى أهمية الثقافة الإسلاميّة، ولهذا دعونا نتعرّف على أهم المعلومات المتعلقة بهذا التخصص:

  • يشتمل تخصص الدراسات الإسلامية العديد من الفروع، ومنها دراسة القرآن الكريم، والتفسير، والحديث، والتوحيد، والفقه، وأصول الدين، والفرائض، واللغة العربية، وغيرها.
  • تتمثل رسالة قسم الدراسات الإسلاميّة بالأدوار العظيمة التي يقوم بها، ومنها:
  • خدمة الدراسات الإسلامية نفسها.
  • ترسيخ الهوية الإسلامية الحقيقية للطلاب.
  • تعليم ونشر المنهج الإسلامي والتوازن الفكري غير المتطرف.
  • تعليم طلاب التخصص أنَّ الإسلام والهوية الإسلامية بعيدة كلّ البعد عن التطرّف.
  • يهدف قسم الدراسات الإسلامية إلى تحقيق جملة من الأهداف، ومنها:
  • غرس الأسس المعرفية والاعتقادية والفقهية والأخلاقية والتعبدية.
  • تكوين شخصية علمية ملتزمة بتعاليم الدين الإسلامي الحنيف، وتعزيز الفهم العميق والشامل للقرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.
  • إعداد طلاب جامعيين متخصصين في العلوم الشرعية، وتأهعيلهم لمعرفة حكم الله والقرآن في جميع مناحي الحياة؛ سواء السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
  • تأهيل طلبة خريجين مؤهلين للعمل في مجال الدعوة إلى الله تعالى.
  • تهيئة الكفاءات العلمية لتلبية حاجات كلّ المسلمين.
  • إعداد الأبحاث والدراسات اللازمة التي تحثّ لخدمة الإسلام والمسلمين.
  • يتطلب تخصص الشريعة الإسلامية مجموعة من المهارات، وهي:
  • شهادة الثانوية العامة وما يعادلها بتقدير لا يقل عن جيد جدًا.
  • إلمام الطالب باللغة العربية وآدابها بشكل جيّد.
  • الاستعداد والرغبة والميل لدراسة تخصص الشريعة الإسلامية.
  • القدرة على الاستدلال والاستنباط والاستنتاج.
  • القدرة على الاسترجاع والحفظ.
  • تُتيح دراسة تخصص الدراسات الإسلامية في واحدة من ارخص جامعات الامارات العربية المتحدة وأفضلها المجال للعمل في مجالات عديدة، حيث يتم تأهيل الطلاب خلال سنوات الدراسة في تخصص الشريعة الإسلامية لكي يصبح ذا مهارة وخبرة ومعرفة كافية بسوق العمل، ومن الوظائف التي يُمكن العمل بها:
  • السلك القضائي.
  • كتابة العدل.
  • التعليم الجامعي.
  • المحاماة.
  • الهيئات الشرعية والرقابة في المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية.
  • الاستشارات الشرعية والقانونية.
  • التحقيق والادعاء العام.

استثمري المزيد من الوقت للعناية بأظافرك وتحسين مظهرها وصحتها

كما هو الحال بالنسبة للشعر والبشرة، فإن تولية العناية الصحيحة للأظافر تساهم في امتلاك أظافر أكثر صحة وجمال، وبالتالي إبراز مستوى أعلى من العناية بالذات وتحسين المظهر، الأمر الذي ينعكس بصورة مباشرة أو غير مباشرة على مستوى الثقة بالنفس فيجعله أعلى، وعلى النقيض من الاعتقاد الشائع بأن الحصول على أظافر صحية يستلزم الكثير من المال فإن الحقيقة تقول بأن هذه الغاية لا تتطلب سوى تخصيص المزيد من الوقت لأظافرك، ويمكن توضيح كيف يمكنك تخطيط روتين فعال للعناية بالأظافر من خلال ما يلي:

  • تتمثل النصيحة الأولى والأهم بالحفاظ على الأظافر خالية من الجراثيم والبكتيريا، فهذه هيه المسببات الأبرز لمشاكل الأظافر وضعفها، ويمكن تنفيذ ذلك بالاستعانة بفرشاة أسنان عليها القليل من الملح لتنظيف الأظافر وما يحيط بها، وذلك مع مراعاة أن يتم تجفيفها جيداً بعد الانتهاء؛ فالرطوبة أيضاً تتسبب في تكاثر البكتيريا كما يمكن أن تُسبب تشقق الأظافر وضعفها.
  • كما أن البشرة تتأثر بالجفاف بصورة سلبية، فإن جفاف الأظافر يقلل من مستوى صحتها ويزيدها عُرضة للتشقق والتكسر، كما يجعل مظهرها باهتاً وغير مشرق، لذلك يستوجب اختيار المستحضرات المناسبة من كريمات أو زيوت للحفاظ على الأظافر والبشرة المحيطة بها مُرطّبة كما هو مطلوب لتكون متألقة.
  • احرصي على تقليم أظافرك بصورة منتظمة ودورية، وخلال هذه العملية قومي بتشكيلها وتهذيب مظهرها كما هو مناسب.
  • لا تُعرّضي أظافرك للخطر أبداً، وهذا الخطر يمكن أن يكون من خلال استخدامها لتأدية أمور مختلفة كفتح علبة العصير أو العمل على إزالة أظافر الإكريليك عنها بعنف، فمثل هذه الممارسات تعرض سطح الأظافر لخطر التشقق وفقدان جزء من بنيتها، وبالتالي ستكون ضعيفة.
  • اجعلي منعم الأظافر جزء من روتين عنايتك بها؛ فهذه الخطوة من شأنها مساعدتك في تقوية الأظافر وتغذيتها وزيادة مستوى حمايتها، كما أنها لا تستلزم الكثير من الوقت ويكفي تطبيقها مرتين أو ثلاثة خلال الأسبوع، وعند تنفيذها قومي فقط بنقع أظافرك في محلول الماء والملح لبضع دقائق ثم جففيها جيداً، وبعدها استخدمي منعم الأظافر، لتكوني بذلك قد طبقتي خطوة علاجية وتغذوية في ذات الوقت.

مزايا عديدة يمكنك تحقيقها لأعمالك من خلال التسويق الإلكتروني

تعد عملية التسويق بمثابة المدخل الرئيسي الذي يمكن من خلاله التعريف بالأعمال التي تقدم المنتجات والخدمات المختلفة؛ وذلك لأهداف زيادة نسب المبيعات والحصول على المزيد من الأرباح والعوائد، وسابقاً كانت هذه العملية تتم بصورة تقليدية قائمة على المطبوعات والإعلانات المتلفزة أو عبر المذياع، ولكن في وقتنا الحاضر الذي يغلب عليه الطابع التقني أصبح هذه العملية تتم بصورة إلكترونية وبالاعتماد على الشبكة العنكبوتية، فيبدأ صاحب الأعمال تنفيذ استراتيجيته للتسويق الإلكتروني عادةً بإنشاء أو تصميم موقع انترنت خاص بالأعمال التي يقدمها، ويعمل على دعم هذا الموقع من خلال إنشاء صفحات مساندة على المنصات الأخرى كالفيس بوك والانستقرام أو غيرها، ويعزز من انتشار موقعه وصفحاته من خلال اعتماد وسيلة إعلانية مناسبة للتعريف بمنتجاته أو خدماته، أو بإمكانه الدمج بين أكثر من وسيلة لتحقيق أقصى الفوائد الممكنة.

 

وبشكل عام يمكن اعتبار عملية التسويق الإلكتروني كعملية تسويقية متميزة وفعالة إذا ما تمت وفقاً للأسس والمعايير الصحيحة، ومن الممكن أن تساعد بنجاح الأعمال من خلال مجموعة من المزايا التي تقدمها، والتي من بينها:

  • تتم عملية التسويق الإلكتروني عبر منصات الإنترنت المختلفة؛ بمعنى أنها لا تحتاج لوجود سوق أو باعين أو عاملين كما هو الحال في التسويق التقليدي، وبذلك فإن كل من البائع والمشتري لن يكونا محصورين بموقع محدد، بل من الممكن أن تتم العملية ما بين بلدان مختلفة دون أي عوائق.
  • انخفاض التكاليف اللازمة لهذه العملية مقارنة بالتسويق التقليدي، الأمر الذي يزيد من نسبة الأرباح والعوائد، وخاصة إذا ما تم تعزيزها بالاستعانة بالإعلانات مثل اعلانات جوجل أو الإعلان على المنصات المختلفة.
  • إتاحة المجال أمام الزبائن لإتمام عمليات بيع أكثر من خلال توفير الوقت والجهد عليها بعملية مراجعة المنتجات على الويب بدلاً من إلزامهم بزيارة المتجر كما في التسويق التقليدي، علاوة على ذلك فإن عرض المنتجات لا يحتاج لمساحة كبيرة حتى يتم، وإنما يتم عرضه إلكترونياً ببساطة.
  • زيادة فرص الحفاظ على العملاء لأطول وقت ممكن من خلال توفير ميزة الدعم المباشر أو دعم العملاء، والتي من خلالها يمكن لصاحب العمل التفاعل مع الزبائن الذين يملكون استفساراً معيناً أو يبحثون عن خدمة ما من خلال التعليقات أو الرسائل الإلكترونية، وذلك في أسرع وقت ودون الحاجة لموظفين لتولي هذه المهمة والرد على الزبائن.

حافظ على صحتك وحياتك بوضع حدٍ للسمنة الخطيرة!

تُعرف السمنة على أنَّها حالة مرضيِّة تُصيب الشخص نتيجة تراكم كميات زائدة من الدهون في مناطق مختلفة من الجسم؛ بحيث يزيد  مؤشر كتلة الجسم عن 30، والذي يتم حسابه عن طريق تقسيم مربع الطول بالمتر على الوزن، وبالتالي فإنَّ مفهوم السمنة لا يقتصر  على زيادة الوزن فحسب؛ بل تعني تواجد نسبة عالية من الدهون في الجسم وحول الأعضاء المختلفة، والتي تضغط على العظام والأعضاء الداخلية، ولهذا فإنَّ السمنة أحد أبرز المشاكل التي يعاني منها الكثيرون، والتي يُصاب بها الصغار والكبار على حدّ السواء، وهي ترتبط بزيادة فرصة الإصابة بالعديد من الأمراض والمشاكل الصحية الخطيرة، ولذلك دعونا نتعرف على أهم المخاطر المرتبطة بالسمنة:

  • تزيد السمنة من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، فهي السبب الرئيسي لظهور هذا المرض المزمن.
  •  تزيد من خطر الإصابة بالالتهابات، وتضعف قوة جهاز المناعة.
  • ترفع خطر الإصابة ببعض انواع مرض السرطان، وخاصة السرطانات المرتبطة بالجهاز الهضمي، مثل سرطان القولون، وسرطان الثدي.
  • تزيد خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وكذلك الإصابة بارتفاع ضغط الدم؛ إذ ترتبط بالعديد من مشاكل القلب، وخاصةً النوبات القلبية والذبحة الصدرية، وقد تؤدي إلى الوفاة، وذلك نتيجة ارتفاع الكولسترول والسكر فى الدم، وإعاقة إرسال الدم إلى جميع خلايا الجسم
  • تعمل السمنة على الإصابة بالسكتات الدماغية؛ بسبب الإفراط في تناول الأطعمة الدهنية والابتعاد عن ممارسة الأنشطة والتمارين الرياضية.
  • الإصابة بأمراض ومشاكل في المرارة، مثل حصى المرارة.
  • تزيد من احتمال الإصابة بدهون الكبد، ومشاكل في الكلى.
  • تتسبب السمنة بارتفاع مستويات الدهنيات والكوليسترول في الجسم.
  • تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بمرض النقرس والتهابات المفاصل.
  • تؤثر على الجهاز التنفسي؛ إذ تؤدي إلى توقف التنفس أثناء النوم، وظهور العديد من مشاكل التنفس الأخرى.
  • تقود إلى العقم وتأخر الحمل.
  • ترتبط السمنة بمشكلة الاكتئاب، والضغط العصبي والنفسي.

ونتيجة للمخاطر الهائلة المرتبطة بالسمنة يُمكن علاج هذه المشكلة من خلال اتباع أفضل الطرق الممكنة للتقليل من الوزن الزائد؛ وذلك من خلال التقليل من تناول السعرات الحرارية، واتباع نظام غذائي صحي، والحرص على ممارسة التمارين الرياضية المناسبة لحرق أكبر قدر ممكن من دهون الجسم الضارة.

خمسة عناصر أساسية تشكّل الهوية الخارجية للعلامة التجارية

يقوم تصميم العلامة التجارية على مجموعة من العناصر الخارجية أو المرئية، والتي تقوم بأساسها على الهوية الداخلية للعلامة التجارية، أي أن الهوية الخارجية للعلامة التجارية لا بد وأن تُصاغ بدقة وعناية بالغتين لتعكس الجوهر الداخلي للعلامة التجارية بسرعة ووضوح، وذلك في سبيل تسهيل تفاعل وتواصل الناس مع العلامة التجارية، وأبرز العناصر المكونة للهوية الخارجية للعلامة التجارية تضم:

  • شعار العلامة التجارية
    يعتبر تصميم الشعار أمراً ليس بالسهل، فهذا العنصر لوحده مكلّف بالتعبير لأبعد الحدود عن الجوهر الداخلي للعلامة التجارية بصورة فورية عند مشاهدته، بالإضافة لذلك تقع عليه مهمة التنسيق والتناغم ما بين العناصر المرئية الأخرى المستخدمة في تسويق العلامة التجارية، وهذا يشير لمدى أهمية التفكير بعناية وعقلانية وبصورة موسعة عند تصميم الشعار.
  • الأيقونيّة
    يعد هذا الأسلوب من الأساليب التعبيرية المهمة التي تتمتع بالقوة للتعبير عن هوية العلامة التجارية بشكل فريد، ومن خلاله يمكن إيصال تعريف بماهية العلامة التجارية بالاستعانة ببعض الرموز والأعمال الفنية، سواء كان ذلك في الشعار أو على الموقع الإلكتروني للشركة أو أي واجهة تعكس العلامة التجارية، وبالاستعانة بهذا الأسلوب يمكن عكس هوية تجارية إبداعية توضح للمستهلك مدى فرادة المنتج أو الخدمة المقدمة وتميزها على غيرها من العلامات التجارية.
  • الألوان
    لطالما كان للألوان تأثير على كيفية قراءة وفهم هوية العلامة التجارية، وهذا التأثير إما أن يعكسها بالصورة الإيجابية إذا ما تم الاختيار بعناية ووفقاً للدلالات التي تعكسها الألوان، أو قد يكون سبباً في تراجع الهوية البصرية للعلامة التجارية لعدم قدرته على إيصال الفكرة التي ترمي إليها.
  • الخطوط والطباعة
    يتطلب تصميم هوية تجارية كاملة الاهتمام بكافة التفاصيل المرية التي تعكسها، وتعتبر الخطوط والطباعة المختارة من ضمن هذه العناصر، فمن خلالها يمكن نقل كمية كبيرة من المعلومات حول الهوية التجارية تتضمن توضيحها وتضخيمها، وذلك إذا ما تم تحديد الخطوط المناسبة تبعاً لدلالاتها.
  • الصور
    يمكن للصور أن تقدم لقطة سريعة عن هوية العلامة التجارية وما قد يهم المستهلك المستهدف، لذلك من المهم أن تكون الصور المختارة للعرض على الموقع الإلكتروني أو الإعلانات أو الوسائط المرئية وغيرها متسقة مع جوهر العلامة التجارية وتنقل معلومات مفيدة حولها.

تفادى الأخطاء الشائعة التي تنقص من عمر السيارة

يحدد للسيارات عند تصنيعها عمر افتراضي، وهذا العمر يشير للفترة المتوقعة لها للعمل والسير على الطرقات، وتتحكم في هذا العمر العديد من العوامل التي قد تساعد على زيادته أو قد تتسبب في نقصانه؛ فبكل تأكيد أن ممارسة عادات القيادة الصحيحة وتطبيق الصيانة الدورية لأجزاء السيارة المختلفة تحافظ على السيارة وتسهم في زيادة عمرها الافتراضي، وبصورة منطقية فإن إهمال هذه الأمور قد يقف خلف تراجع أدائها وبالتالي انتهاء عمرها الافتراضي قبل الأوان، لذلك احرص على اتباع الإرشادات الآتية للحفاظ على سيارتك الخاصة أو التي قمت باستئجارها من إحدى أفضل شركات تأجير السيارات في دبي:

  • لا تستخدم السيارة أبداً كمخزن للأغراض والأدوات، فزيادة الوزن فيها تؤثر سلباً على مقدار استهلاك السيارة الوقود، إلى جانب تأثيرها السلبي على نظام التعليق، ومما يزيد من حدة هذه التأثيرات السلبية طبيعة الطرق ومدى وعورتها.
  • احرص دائماً على الانتظار حتى يتمكن الزيت من إكمال دورته كاملةً في المحرك قبل رفع عدد دورات المحرك، وخاصة إذا كان الهدف إحماء السيارة صباحاً او خلال درجات الحرارة الباردة؛ لتلافي حدوث تغييرات مفاجئة في الحرارة بين القطع داخل المحرك.
  • تفقد دائماً مستوى الوقود قبل القيادة، ولا تقد بكمية قليلة؛ لأن ذلك يؤدي لوصول الترسبات الموجودة في قعر خزان الوقود لنظام بخ الوقود وتسد البخاخات والفلتر فيه نتيجة سحبها من خلال مضخة الوقود للمحرك بسبب انخفاض مستوى الوقود.
  • عند قيادتك لسيارتك الشخصية أو المستأجرة من مكتب تأجير يقدم خدمات ايجار سيارات شهري تجنب دائماً الوقوف المفاجئ أثناء قيادة السيارة أو التسارع المفاجئ؛ لأن ذلك يؤدي لاستهلاك مقدار أكبر من الوقود، بالإضافة لاستهلاك أكبر للمكابح، علاوةً على الأعطال التي قد تتعرض لها القطع الكهربائية الموجودة في نواقل الحركة الأتوماتيكية.
  • تجنب الإضرار بناقل الحركة في السرعة من خلال تطبيق الطريقة الصحيحة لاستخدامه في كل مرة، ومن أهم الإرشادات في هذا الصدد هي الاعتماد على المكابح اليدوية عند إيقاف السيارة وليس على وضعية الوقوف (P) الموجودة في علبة التروس الأوتوماتيكية؛ وذلك للحؤول دون زيادة الوزن الواقع على قطعة صغيرة في ناقل الحركة بجعل وزن السيارة كاملاً مرتكزاً عليها، الأمر الذي يؤدي لأضرار مكلفة.

مخاطر صحية كثيرة يمكن تجنبها بالتخلص من الوزن الزائد

لطالما كان الوزن الزائد مؤشراً خطيراً على الصعيد الصحي للأفراد الذين يعانون منه، ولكن ما شهده العالم من نسبة كبيرة فيما يتعلق بمؤشرات السمنة كان دافعاً لإطلاق دعوات عالمية لمحاربة هذه الحالة شديدة الخطورة على كل من صحة الأفراد، وبالتالي أمن واستقرار المجتمعات، وكانت الإرشادات تشير لأهمية تشخيص سبب الإصابة بالسمنة، يلي ذلك تحديد الوسيلة المثالية لعلاجها، سواء كانت بعلاج المسبب إذا كان سبباً صحياً أو باتباع نظام غذائي للرجيم إذا كان السبب متعلقاً بالإفراط بتناول الطعام أو عدم القدرة على تحديد مقدار السعرات الحرارية المناسب، بالإضافة لضرورة رفع مستوى النشاط واللياقة البدنية، وفي هذا السياق اختير التطرق لذكر أكثر المخاطر الصحية التي تنتج عن السمنة شيوعاً؛ بهدف تسليط الضوء على أهمية حل هذه المشكلة، وذلك على النحو الآتي:

  • تؤثر السمنة بما تتمثل به من تراكم للدهون على عملية التنفس، فالدهون المتراكمة حول الرقبة تكون سبباً في انقطاع التنفس أثناء النوم نتيجة ضغطها على مجرى التنفس وجعله ضيقاً.
  • تعتبر السمنة أحد الأسباب الرئيسية لارتفاع ضغط الدم؛ وذلك لتأثيرها على عمل القلب وجعله يحتاج للمزيد من الجهد حتى يتم وظيفته في ضخ الدم لجميع أنحاء الجسم.
  • في كثير من الحالات يكون الوزن الزائد سبباً في الإصابة بداء السكري؛ فهو يزيد من مقاومة الجسم للإنسولين، وبالتالي يرتفع مستوى السكر في الدم.
  • يؤثر الوزن الزائد على سلامة الجهاز العصبي وقد يتسبب بحدوث السكتة الدماغية؛ وذلك لتسببه بضعف تدفق الدم ووصوله إلى الدماغ بالمستوى المطلوب.
  • يعد الوزن الزائد من الأسباب الرئيسية للإصابة بالاكتئاب وتراجع الحالة النفسية للمصاب؛ فمن يعاني من السمنة تتراجع نظرته الذاتية لنفسه، فيقل احترامه لذاته وتضعف ثقته بنفسه، وهو الأمر الذي قد يؤدي للعديد من الاضطرابات النفسية الأخرى.
  • ولا يسلم الجهاز الهضمي من مخاطر السمنة؛ فهي تؤثر عليه فتتسبب في العديد من الحالات بالمعاناة من الارتجاع المريئي.

علاوةً على ما سبق فإن الزيادة المفرطة بالوزن ترتبط بالعديد من المشكلات الصحية ذات العلاقة بالكلى والكبد والمرارة والعيون وغيرها، الأمر الذي يستدعي اتخاذ خطوات جدية في سبيل التخلص من هذه الزيادة في الوزن، فإذا اتخذت قرارك وتحتاج للمساعدة في تخطيط نظامك الغذائي تابع المزيد على موقعنا.

تعرّف كيف يمكنك التجهيز لإقامة ممتعة في دبي

تجمع دبي على أراضيها ما يزيد على 200 ثقافة وجنسية مختلفة، وبالنسب المئوية فإن ما يزيد على 83% من السكان هناك هم من الوافدين إليها وليس سكاناً أصليين، وأبرز ما تشير إليه هذا الإحصائيات هو مدى الرغبة الكبيرة والتشجيع الذي يتملّك الأفراد لزيارة دبي والإقامة فيها، وهذه الرغبة تنبع تبعاً للعديد من العوامل الخاصة بكل فرد؛ فبعض الأفراد يركزون على المزايا ذات العلاقة بالأعمال والاستثمار، والبعض الآخر يبحث عن مزايا الإقامة السياحية والاستجمام في هذه الإمارة أكثر من الرائعة، وفي كلا الحالتين يوجد مجموعة من الأمور التي يساعد وضعها بالحسبان على التجهيز والتحضير لإقامة رائعة في دبي، ويمكن عرضها على شكل النقاط المبسّطة الآتية:

  • في المقام الأول لا بد من تحديد هدف الإقامة لاختيار المنطقة المناسبة للسكن، فمن الجدير بالذكر أن دبي تشتمل على العديد من خيارات السكن المميزة والتي بمجملها تتسم بالتصاميم الفخمة والتجهيزات العصرية الحديثة، وذلك ابتداءً من شقق داون تاون دبي، وتلك في دبي هيلز استيت، أو فلل المرابع العربية، وغيرها الكثير من خيارات المشاريع العقارية.
  • ضع خطة لقضاء الوقت في دبي بتحديد الأماكن والوجهات التي يُرغب بزيارتها قبل الانتقال إلى هناك؛ فبهذه الخطوة يمكن تسهيل العديد من الأمور من بينها اختيار مكان الإقامة ووسائل المواصلات المناسبة، بالإضافة لتحضير الميزانية المناسبة.
  • حدد الوسيلة التي ستستخدمها في تنقلاتك في دبي، وهذا ما يمكن تحديده بشكل أدق بعد تحديد هدف الزيارة؛ فإذا كانت فترة الزيارة طويلة أو غير محددة تكون خيارات المواصلات متعددة ويمكن الانتقاء منها حسب الرغبة، بينما إذا كانت الزيارة محددة بوقت معين فإنه من المفضل اختيار الوسيلة التي تضمن استغلال الوقت بالشكل الأمثل.
  • خصص ميزانية مناسبة لإقامتك في دبي، فمما لا شك فيه أن الإقامة في دبي ليست رخيصة، وضع بعين الاعتبار كافة الخيارات التي تتطلب إنفاق المال ابتداءً من تكلفة المسكن، سواء كنت بحثت عن فلل للبيع في دبي هيلز استيت أو اخترت شقة في غيرها من المشاريع، إلى جانب تكاليف التنقل والتسوق وزيارة المطاعم والاستجمام، وغيرها الكثير.